إتي منزوع الإنتصار

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 5 أكتوبر 2018 - 10:48 مساءً
إتي منزوع الإنتصار

‏لابكاء ينفع ولاشكوى تفيد، لم يبقى من الاتحاد شيء للأسف، كنا نسمع تطبيل ولاعبين عالميين ولا طلنا بلح الشام ولا عنب اليمن .
‏العودة ليست صعبة والمنافسة ليست مستحيلة لمن يملك العزيمة والإرادة .
‏يحاولون الآن بشتى الطرق أن يجعلوا الإحباط يتسلل إلى نفوس الجماهير، نعم لدينا ما لدينا من مشاكل، ومن الصعوبة حلها إلا بعد فترة الإنتقالات الشتوية .
‏الاتحاد يحتاج إلى وقفة الرجال ولا يحتاج أن نصطاد في الماء العكر .
‏في فترات سابقة كان خلل الاتحاد
‏اما فشل اداري أو فشل فني
‏أو فشل في اختيارات الأجانب،
‏لكني أشاهدها الآن مجتمعه !!
‏أتمنى بأن لا نخسر (نواف) فالعمل كبير وسيستمر ليس من أجل سنة .. بل العمل لسنوات .
‏يدور في ذهني بعض الإستفسارات
‏3 معسكرات تدريبية ماضية
‏النمسا .. لندن .. ابوظبي
‏و 8 مباريات رسمية !؟
‏من المسؤول عن متابعة المدرب (دياز) ؟
‏ماهي نتيجة ومحصلة تقارير المعسكرات ؟
‏ماهو دور الإداري والمدير التنفيذي في المعسكرات ؟
‏من يتحمل ضعف الإعداد البدني والنفسي للاعبين ؟
‏لماذا لم تتلافى الإدارة هذه الأخطاء باكراً .
‏أعلم أنه لن ينفع البكاء الآن على اللبن المسكوب، وعلينا نسيان الماضي فهو جزء من الحل .
‏بقي الآن أن أوجه النصيحة لمدربنا الجديد بأن يشرك الأجدر كأساسي سواء كان محلي أو أجنبي مع تكثيف العمل على الجانب اللياقي وإبعاد بعض اللاعبين بصورة نهائية لأنهم أثبتوا فشلهم الذريع .
‏كان الله في عون “بيليتش” فأمامه عمل كبير ليعود اتحادنا ” بكامل عافيته ” .

‏فاصلة ،،
‏هزيمة الكبار لاتعني نهاية العالم
‏هي كرة القدم تحترم من يقاتل داخل الملعب

‏شمسان الشميري
[email protected]

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات