(الاتحاد .. المُفكگ) بقلم: سعيد الزهراني

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 6 مارس 2018 - 9:48 صباحًا
(الاتحاد .. المُفكگ) بقلم: سعيد الزهراني

من شاهد الدراما السييرية لهذا اليوم يشُّك للوهلة الأولى بأن سييرا يلعب بناشئي الاتحاد، وكأن الفريق أصابهُ سكتةٌ دماغيةٌ مفاجئة .
بعد تقدمٍ سريع في أول خمس دقائق ينقلب السحرُ على الساحر ويستقبل مرمى الاتحاد هدفان سريعان لم تكنُ مباغتةً أبداً فهي نتاجُ سوء التمركز وكذلك التكتيك الذي إنتهجهُ سييرا وأفقد الفريق وسيلة الاتّصال بين المدافعين والمهاجمين وجعل الفريق يستقبل بعدها الهدف الثالث بذات الحال وهو ينظر متأملاً ما أفضت إليه خطته التكتيكية والتي قد واجه الشباب بها منذ أيامٍ ولاقى منهم نفس المصير بثلاثيةٍ سريعةٍ لم يُحرك معها ساكناً حتى نهاية اللقاء .
ذاتُ الفريق يتلقى قبل أيامٍ خماسيةً في مرماه فماذا يعني ذلك ؟ يعني أنه قابلٌ لتلقي خسارةٍ بذات النتيجة أو أقل في حال كان هناك قراءةٌ للمشهد ومحاولة اللعب على تلك الأخطاء وليس الإستمرار بأخطاء خسارتنا نحن .
لن أجعل من سييرا وحدهُ شمّاعةً لتعليق الأخطاء فهو يتحمل الجزء الأكبر من هذا التخبط بعد أن تكاسل عن أخذ الدرس مما سبق .
يقول المثل ( ضربتين فـ الرأس توجع ) وسييرا وصل به الحال أن ضرب بالاتحاد عرض الحائط
دون إكتراث فهل هذه علامة إمتعاضٍ أيها الكوتش “للرحيل” ؟
أمّا وإن تحدثنا عن بَعْضٍ ممن يرتدون قميص الاتحاد وأصبحوا عالةً على الفريق فلن نُسهب في الخوض معكم فيكفيكم شرفُ إرتداء هذا الشعار وكلنا رجاء بالخروج من الباب الكبير بعد موسمٍ أقل مانقول عنه أنه موسمٌ ليس للنسيان كسابقية ولكنه مخجلٌ في حق الاتحاد وتاريخه وجماهيريته وجماهيره العريقة، فكفاكم عبثاً بتاريخ الاتحاد فهو أكبر من كل من يظن أن الاتحاد مجرد فريق .

وكزه: القيادةُ فنٌ وحسنُ تعامل وليس للخبرة دورٌ فيها …. وصلت !!

سعيد الزهراني
‏@abu_3bdur7man

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات