(الاتحاد ونقاطه المسلوبة) بقلم: حسين السيد

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 19 فبراير 2017 - 10:55 صباحًا
(الاتحاد ونقاطه المسلوبة) بقلم: حسين السيد

لازال العميد في دائرة المنافسة حسابياً ولم يرمي المنديل بعد رغم الظروف التي يواجهها .. ولكن .!!
هل سيستمر العميد في المنافسة ويخطف اللقب في الرمق الأخير من الدوري هذا الموسم وهذا ليس بالغريب أن يكون العميد بطلاً للدوري فهو بطلها بثمانية ألقاب ولكن الغريب أن يخطفها وهو يفتقد نوعاً ما لدكة البدلاء المميزة ومغرق بالديون المتراكمة .
بالرغم من ذلك إلا أن العميد الذي لم يفقد الأمل بفقدان النقاط الثلاث والتي لو عادت سيكون في الوصافة وإن فاز في ما تبقى من جولات سيكون بطلاً دون النظر لنتائج الفرق المنافسة ، وهذا الأمر أرى فيه صعوبة ولا أقول بأنه مستحيل على أسم الاتحاد والواقع يجبرنا أن نرضى به فالدوري يحتاج لصاحب النفس الطويل المدجج بالبدلاء الجاهزين المتساوين بالمستوى مع الأساسيين وهذا ما يفتقده العميد هذا الموسم .
أعلم جيداً أن العميد رجل مسن يحاول أن يستعيد قواه ويعود لأمجاده ليفرح محبيه وهذا ماتعمل عليه الإدارة الحالية التي تبذل الغالي والنفيس وأتمنى أن تستمر لتكمل ما بدأه المغفور له بإذن الله أحمد مسعود .
كلنا أمل بأن يعود العميد ويقف شامخاً على منصات التتويج ونتمنى أن تكون البداية هي كأس ولي العهد الذي أفتقدناه لسنوات طوال وله ذكرى لا تنسى عندما كنا متسيدين لها قبل عشر سنوات ماضية ويتلوها بطولة الدوري إن أكمل الفريق السير بنجاح في تخطي ما تبقى من جولات وكلي أمل بذلك .
الاتحاد خلفه جمهور الذهب فلا خوف عليه فهو صانع قرار وممتع بفن وله جمهور تواق يطرب له ولا يمله فلنا الفخر بأن ننتمي لهذا الكيان العظيم .
لا تيأس ياعميدنا رغم الظروف فأنت الأول في قلوبنا ولا ترمي المنديل فالسباق لم ينتهي وأنت قريب من اللقب
وكلما أقتربت زاد الرعب في نفوس منافسيك فتنتصر عليهم بأقل مجهود .

ختاماً:
عاد القرني لعرينه فكان له الظهور وأوقف حديث منتقديه بعدم عودته لمستواه .. فكان رده في الميدان لجام لأفواههم .

حسين السيد
تويتر | ‫⁦‪@haoon1500‬⁩‬

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات