العميد منجم ذهب بقلم سعيد سعد

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 26 أكتوبر 2014 - 4:45 مساءً
العميد منجم ذهب بقلم سعيد سعد

سعيد سعد

لا شك بأن كل ما يجول في الاتحاد من أمنيات أن يكون أحد أبطال هذا الموسم ببطولة الدوري أو كأس الملك، وهي الأغلى بين جميع البطولات.

وبحق تستحق إدارة البلوي الإشادة نظير العمل الذي لا زالت تقدمه إلى اليوم، فقبل بتوركا ومع بداية الموسم، لم يحمل الجماهير هم تسجيل اللاعبين المحليين، ولا التعاقد مع أجانب، حتى وإن كانوا عرضة للنقد من البعض، فهم بلا شك أفضل من السابق.

وبلا شك ضعف الإشادة بإدارة البلوي يستحقها جمهور الاتحاد، فإثراء المدرج بالحماس، وبث روح التنافس في نفوس اللاعبين، ثقافة لا يكاد يملكها سوى هذا المدرج الرائع والرائد والمتفوق، وضع بجانبها ما شئت من الكلمات.

التميز الذي امتلكه هذا الجمهور حصده منذ سنين، وفي تلك المواقف التي وقفها مع النادي في أحلك الظروف، حتى سُمِّي بـ “صناع القرار”، ولم تأتِ هذه التسمية من فراغ بالتأكيد، ومنذ زمن يعلم جميع المتابعين، أن لجمهور الاتحاد القدر على التأثير في قرارات النادي.

“التغزل” في هذا الجمهور لا حدود له، ولقد قالوا عنه، وقلنا عنه وسيقولون ويكتبون الشعر، وينثرون القصائد، ويخطون العبارات، ولعل كلمة تتردد كثيراً ” أنه جمهور وله جمهور”.

حسناً لننظر في مستقبل الاتحاد، والقادمين من فئاته السنية، وخاصة فريق شباب الاتحاد، بقيادة “الفنان” وصاحب “النظرة” الثاقبة، محفوظ حافظ والذي صنع فريقاً صعب المراس، ومرشح لنيل البطولات، وحصد الجوائز وتحقيق أولى المراكز.

كيف تغيرت حال هذا الفريق، وبين عشية وضحاها أصبح مرعباً للخصوم، تشعر بأن لاعبيه، نجوم ولكن ليسوا كباقي النجوم، ومن أراد أن يستمتع بكرة جميلة، فليشاهدهم وهم يلعبون ويبدعون، يستمتعون ويمتعون..

فصلة ..

قلت للكابتن محفوظ تغير الفريق معك للأفضل … فقال : لأني أعدهم للفريق الأول.

تويتر : @saeed_saad_sa

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات