المدينة / إحباط باجندوح بالإحالة للمنصة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 22 فبراير 2015 - 6:58 صباحًا
المدينة / إحباط باجندوح بالإحالة للمنصة

ترك غياب اللاعب المبدع جمال باجندوح من التشكيلة الاتحادية الأساسية خلال مباراته الأخيرة أمام الشعلة، فراغا في وسط الميدان، فيما كانت الغرابة بأن باجندوح لم يحال إلى دكة البدلاء، وإنما إلى خارج القائمة تماما، وأحيل للمتابعة من منصة ملعب مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الرياضية بجدة.

وبرر مدرب الاتحاد بيتوركا غياب باجندوح بأنه لم يكن يحتاجه تكتيكيا، فيما أكدت مجريات المباراة أن العميد كان يحتاج إلى خدمات اللاعب باجندوح سواء في بدايتها أو حتى في الشوط الثاني بعد طرد سيف سلمان، حيث كان الأولى خروج المحترف الروماني سان مارتن البطيء وقليل الحركة والذي أكثر من التمريرات الخاطئة، ومشاركة لاعب ديناميكي يتحرك في أرجاء الملعب يغطي الفراغات ويملأ المساحات من عينة باجندوح، وهل اللاعب الأولمبي قصي الخيبري الذي تم الاستعانة به في قائمة البدلاء أفضل من باجندوح.. سيناريو جمال طويل بدأ منذ قدوم بيتوركا، واستبعاده لمصلحة تركي خضير والذي تم الاستغناء عنه مؤخرا، علما بأنه يعتبر أكثر اللاعبين انضباطا ميدانيا وخارج الملعب.

حتى وإن تقبلنا تبرير بيتوكا بأن تكتيك المباراة لم يكن يحتاجه، فإن إحالة اللاعب إلى المنصة إحباط له، لا سيما وأن النقاد والمتابعين لا يعتبرونه نجما واعدا في الاتحاد فحسب، وإنما للكرة السعودية.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات