(كلاسيكو السوق السوداء) بقلم: سعيد المعبدي

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 22 فبراير 2017 - 9:28 مساءً
(كلاسيكو السوق السوداء) بقلم: سعيد المعبدي

يحظى كلاسيكو المملكة بين الاتحاد والهلال بشغف من قبل الجماهير الرياضية حتى من لا يشجع الناديين الكبيرين، ولا عجب في ذلك فهما قمتا الكرة السعودية وحلاوتها في تنافسهما بل ومقياس قوتها.

وفي ركن مظلم يقطن فيه “نكرات” ضعاف نفوس ومرضى قلوب يتربصون بطرح تذاكر القمة الكبيرة للكسب المادي واستغلال حب الجماهير الرياضية لحضور مباراة من العيار الثقيل خاصة وأنها تأتي في إطار تنافسي على لقب ربما يتحقق لأحدهما.

ومنذ بدء طرح تذاكر الكلاسيكو عبر مكاني لا غرابة أن تلاحظ ثقل الموقع أو عدم استجابته للأعداد الهائلة من الجماهير بغية حجز تذكرة لحضور اللقاء، بينما ضعاف النفوس لهم مآرب أخرى فبعد إعلان نفاد التذاكر بدقائق ستجد أن إعلان بيعها بأسعار مبالغ فيها ملأت مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية الأخرى الخاصة ببيع السلع.

على الجماهير أن تكون أوعى وأن تكون رجل الأمن الأول فتبلغ الجهات الأمنية عن كل “مرتزق” مبتز ينتهز الفرص لسلب ما في جيوب المشجعين ومحبي كرة القدم وأكل أموالهم بالباطل، فيشتريها بسعر التذكرة الموحدة 45 أو 40 ريالًا ويبيعها بأسعار قد تصل إلى 500 ريال!

وليت القائمين على منصة حجز التذاكر ورابطة دوري المحترفين باتحاد الكرة تبحث عن وسيلة تحد فيها من انتشار بيع التذاكر في السوق السوداء، ومما لا شك فيه أن ذلك موجود في كل دول العالم، ولكن يجب على الجميع دراسة الظاهرة والبحث عن الحلول العاجلة والآجلة لكبح جماح الجشعين والطامحين للكسب دون وجه حق.

بقي أن نقول ..

جماهير الاتحاد مؤثرة جدًا لدرجة أن لاعبًا قدم مستوىً مميزًا في مباراة أو اثنتين رفعوه حتى بلغ حد الخرافة، وإن نزل درجة في مستواه مسحوا به الأرض وعلقوا له المشانق وأحيانًا يساعدوه على وضع حد لحياته الكروية، ورسالتي لهم أن يكونوا عقلانيين لا عاطفيين والنظر للأمام فاللاعبين بشر ومعرضون لأي إخفاق بسبب عوامل اجتماعية واقتصادية وعاطفية ومهنية وأسرية وضع ما شئت من عوامل.

سعيد المعبدي
تويتر | ‫⁦‪@saeed_almabadi‬⁩‬

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات