‏لا جديد يذكر .. ولا قديم يعاد

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 5 أكتوبر 2018 - 10:59 مساءً
‏لا جديد يذكر .. ولا قديم يعاد

جروحٌ تنهش في جسد الاتحاد،
‏وأداء مخيب للآمال، وألمٌ شديدٌ و حاد .
‏إلى متى يا نجوم العميد ؟
‏ألم يحن الوقت بعد ؟
‏مستوى كارثي وتباعد بين الصفوف، وحراسة تقول انا الحلقة الاضعف .
‏لم يكن الفتح بذلك الفريق المزعج، فقط هي تسديدة من خارج منطقة الجزاء لتقول كما قالت أهداف أُخر : مات العميد اخيراً .
‏وبعدها هدف قاتل في انفاس المباراة الاخيرة بدد أحلام العودة .
‏لا أحب أن أكون متشائماً ! ولا أحب أن أُظهر الانكسار !
‏ولكن الأمل مفقود، وليالٍ ذهبت ولن تعود .
‏تباً لتلك اللعبة حين لا تُنصف .
‏بندر باصريح فعل كل مايستطيع، وجعل كسراً من كسور الاتحاد يجبُر !
‏ولكن الجسد لايقوى .. و العكاز لا تكفي، فالعميد ( الكهل ) لم يبقى منه سوى التاريخ والتاريخ فقط .

‏بين قوسين :
‏مزعج جداً ما قام به رئيس النادي الأهلي من تغريدات !
‏فالإثارة أبداً لم تُخلق بالاسقاطات وعدم الإحترام .
‏الجميع مشفق على حال الاتحاد، ولكن ليس كإشفاقهم على رئيسهم من تلك الردود من جمهور الأهلي قبل جمهور الاتحاد، فقد أوجعت تلك الردود ( إثارته ) المسطنعة .

‏خاتمة:
‏فقل للشامتين بنا أفيقوا
‏سيلقى الشامتون كما لقينا

‏محمد الزهراني
[email protected]

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات