Game over بقلم فيصل عايش

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 27 يناير 2015 - 1:19 مساءً
Game over بقلم فيصل عايش


Game over
 
فيصل عايش
•• كتبت تغريدة بدأتها بهاشتاق
#يانموت_يايرجع_نور وهي العبارة الشهيرة التي رددتها بعض الجماهير الاتحادية حين صدر القرار التاريخي والقوي من عادل جمجوم قبل موسمين بأبعاد عدد من اللاعبين ومنهم القائد الأسطوري محمد نور.
ليشن الأعلام المحارب للإدارة السابقة حملة سافرة ، اجج بها الشارع الاتحادي وتفاعل معها بعض صغار العقول.
•• ماكتبته في التغريدة كالتالي:
( مابين الأمس واليوم اختلفت ردة الفعل ) .
وذيلتها ( الأعلام لعب بعقول البذور ).
•• في كل حادثة اشاهد ردة الفعل من الأعلام المضلل وكيف يتعامل مع الأحداث بالرغم من تكرار ذات المشهد.
•• في السابق الجدولة “عار” والأن طناخة،، فشل الأجانب تخبط والأن سوء توفيق،، الشاورما “فضيحة” وزيادة أسعار التذاكر “ذكاء”،، ابعاد نور “دمار” والأن قرار مدرب ويجب احترامه.
•• حينما يتفشى الأعلام ويتلاعب بكل الأحداث ويمحور الآراء ويستعبد العقول،، لاشك الحصيلة عار على كل من انجرف خلف التيار.
•• تساقطت الأقنعة.. انكشفت الصورة.. وكل شيء بآن .. وآن الأوان لطرح الأسئلة الجوهرية: هل سنشاهدهم في النادي مطالبين بعودة نور ؟ من رمى الرئيس الأسبق محمد الفايز بالأحذية والقوارير قادر على تكرار فعله المشين ؟
وهل يجروء رئيس تحرير بنشر عنوان عريض في الصفحة الأولى “تآمروا عليك يانور”.
وهل وهل وهل ؟؟؟.
••( تخلص من كل من يوصلك إلى القمة ) !!
للأسف القائد الأسطوري الكبير بات ضحية لحاجة في نفس يعقوب ، كان ورقة لوح بها لكسب تعاطف الجماهير، الأن انتهت اللعبة وسيغادر لكن من الباب الكبير أم من الباب الصغير؟.
•• رأيي لن يتغير في محمد نور فهو باني تاريخ الاتحاد الحديث..ومن ينكر ذالك جاحد.. لكن كانوا صادقين معه وحريصين لختام مشرف يليق بمسيرته الكبيرة ولنجوميتة الفذه.. الأن انتهت الرواية ولا ينفع الندم يانور،،، Game over !!
تويتر: [email protected]
رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات